مراحل التنويم المغناطيسي

يمر الشخص المنوم بمراحل خلال جلسة التنويم المغناطيسي وتضيف كل لحظة إلى عمقها. تنقسم هذه المراحل إلى عدة درجات في أقسام مختلفة.

تعتبر بعض المدارس ثلاث مراحل على أنها خفيفة ومتوسطة وعميقة ، وهو تقسيم بسيط للغاية. المدارس الأخرى لديها ما بين ثلاث إلى تسع مراحل لذلك. هناك 50 خطوة للتنويم المغناطيسي في جدول سكرون. في تصنيف آخر ، يتم تقسيم هذه المراحل إلى ست درجات ، والتي تشمل: مرحلة التنويم (السبات) حيث تكون العضلات مخدرة وفي حالة معينة من الاسترخاء – النوم الخفيف – النوم – النوم العميق (يمكن إحداث التخدير) وإجراء العمليات الجراحية البسيطة – النعاس (المشي أثناء النوم) وهو بداية الهلوسة الإيجابية لدى الشخص ، مثل الشعور بالحكة على الجلد – النعاس العميق (استبصار) في هذه المرحلة ، يمكن للشخص أن يشعر بأحداث قادرة على القيام به وليس شعورهم.

المرجع: تقوية القوة الجنسية بالتنويم المغناطيسي للدكتور مهدي فتحي ص 54

مطلب پیشنهادی(Suggested content:) :  التنويم المغناطيسي والنسيان